تطوع مع جسور




إن متطوعي جسور هم أحد الركائز التي تقوم عليها المنظمة.
لم نكن لنتمكن من دعم هذا العدد الكبير من السوريين لمواصلة تعليمهم دون مساعدة المتطوعين الذين يكرّسون طاقتهم ووقتهم لإحياء برامجنا. حتى الآن، تطوّع أكثر من 100 شخص لتقديم الدعم الإداري والمشاركة في برنامج الإرشاد الأكاديمي، وسافر أكثر من 200. شخص سوري وعربي أوروبي وأمريكي إلى لبنان للعمل مع الأطفال الذين نخدمهم في مراكزنا التعليمية الثلاثة هناك

!نأملُ أن تنضم لعائلتنا أيضاً


في الوقت الحالي، لا توجد فرص للعمل التطوعي

تأكد من الاشتراك في نشرتنا الإخبارية التي يتم تحديثها دوريّاً لمعرفة الفرص القادمة.