برنامج سد الفجوة




يقدر عدد السوريين الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و18 عاما في لبنان بــ 150,000 شخص، ومع ذلك، هناك حوالي 6,000 فقط (4٪) منهم في المدارس الإعدادية حالياً. أحد الحواجز الهائلة أمام نجاحهم هو اجتياز امتحان بريفيت في نهاية العام التاسع.في حين أن 85٪ من الشباب اللبناني يجتازون هذا الامتحان، فإن أقل من 15٪ من السوريين الذين يعيشون في لبنان ينجحون باجتيازه.

يعمل برنامج سد الفجوة في مرحلة البريفيت الذي تقدمه جسور مع الأطفال والشباب السوريين داخل المدرسة على مستوى المدارس المتوسطة لإعدادهم لامتحان البريفيت اللبناني - وهو امتحان مطلوب للتقدم إلى مستوى الثانوية العامة في لبنان.تنقسم هذه الدورة إلى فئتين عمريتين (ما قبل بريفيت وبريفيت)، وتقدم دراسة مكثفة وإعدادية للامتحانات على مدى فترة 6 أشهر مع التركيز على البيولوجيا والفيزياء والرياضيات والكيمياء واللغة الإنجليزية، وتعمل مع ما يقرب من 200 طالب كل عام.

 كما يقدم البرنامج منحاً دراسية للشباب الذين يجتازون هذه المرحلة ولكنهم غير قادرين على تغطية التكاليف الكاملة المرتبطة بالالتحاق بالمدارس الثانوية. يتم أيضاً توفير العديد من الدورات الإعلامية المهنية للشباب المتبقين من خلال ورش عمل تشارك فيها المؤسسات المهنية وشركاء جسور.

 شركاء البرنامج:
مدرسة سلام، AFA، مدرسة ملاك، مركز المهنيين و مدرسة شاناي، منظمة حق اللعب - لبنان.

تمويل البرنامج:
منظمة LDS.

الأثر:
في السنة الدراسية ٢٠١٩ - ٢٠٢٠عملنا مع ١٨٢ طالب في ٦ مدارس.

نمو واضح في الأداء، مع أكبر قدر من النمو في العلوم المقدمة من خلال مركز بيروت.
 



الحواجز التي تواجه الشباب السوري
استكشفنا الحواجز التي تواجه الشباب السوري في لبنان للوصول إلى التعليم الثانوي والعالي، وما هي الاستثمارات اللازمة لزيادة فرص وصولهم بشكل كبير.
اقرأ عن  دراستنا هنا